تمكنت مصالح الأمن بولاية أمن أكادير، تمكنت يوم أمس الإثنين، من اعتقال سيدة من مواليد السبعينات على أنظار النيابة العامة المختصة بالمحكمة الابتدائية بأكادير، بتهمة حيازة كمية مهمة من مخدر الشيرا تجاوزت 80 كيلوغرام وأسلحة بيضاء، قبل أن يقرر وكيل الملك بالمحكمة نفسها إيداعها بالسجن المحلي.

وحسب صحيفة “الأخبار”، في عددها الصادر غد الثلاثاء، فإن عناصر المصلحة الولائة للشرطة القضائية، تمكنت مساء السبت الماضي، بناء على معطيات دقيقة من توقيف سيدة أربعينية متزوجة وعديمة السوابق القضائية بحوزتها حوالي 40 كيلوغراما من الشيرا من النوع الجيد، قبل أن تعثر عناصر الشرطة على كمية مماثلة مخبأة داخل شقتها بعد إخضاعها لعملية تفتيش تنفيذا لأوامر النيابة العامة التي أشرفت على مجريات الأبحاث.

وأضافت الصحيفة نفسها، أنه تم إيقاف المتهمة على متن سيارتها الخفيفة بأحد السدود القضائية عن مدخل المدينة، وتحديدا بمنطقة تيليوين، حيث وجدت في انتظارها فرقة أمنية خاصة من الشرطة القضائية.